Gamal Faragallah

نشر كل جديد في مجال التعليم الصناعي


    تطوير مناهج التعليم الفنى لتصبح 50% للمهارات الحياتية و50% للفنية

    شاطر
    avatar
    gamal faragallah
    Admin

    المساهمات : 70
    تاريخ التسجيل : 23/08/2013

    تطوير مناهج التعليم الفنى لتصبح 50% للمهارات الحياتية و50% للفنية

    مُساهمة من طرف gamal faragallah في السبت أبريل 21, 2018 10:49 pm

    الجيوشي : تطوير مناهج التعليم الفنى لتصبح 50% للمهارات الحياتية و50% للفنية
    اجتمع اليوم الدكتور أحمد الجيوشى، نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني، باللجنة التنسيقية لتنفيذ منظومة الجدارات بمدارس التعليم الفنى ( نظام الخمس سنوات) بحضور الدكتور حازم محمود، وكيل كلية التربية لشئون خدمة المجتمع والبيئة جامعة عين شمس، والدكتور وائل أحمد كلية التربية جامعة حلوان، والمهندس حسن مشعل رئيس الإدارة المركزية للتعليم الفني، ومحمد شاهين مدير عام تنمية مواد التعليم الصناعي، وحامد سيد مدير عام تنمية مواد التعليم التجاري، والدكتور عفت فتحي مدير عام الإدارة العامة للتعليم الفندقي، والدكتور محمود دياب مدير وحدة التخطيط والتنسيق والتعاون الدولي بقطاع التعليم الفني، وذلك لمناقشة ما تم إعداده في خطة تطوير المناهج القائمة على الجدارات الوظيفية وفق احتياجات سوق العمل.


    رحب الجيوشى فى بداية حديثه بالحاضرين، مشيرًا إلى أنه استكمالًا للاجتماع السابق وما تم مناقشته سابقًا، موضحًا أن هناك تكليف للانتهاء من المناهج فى سبتمبر القادم، وأن اللجنة المختصة بالتطوير بها أساتذة مناهج متخصصين، وأيضًا أساتذة مركز تطوير المناهج، مضيفًا أنه يتم الإعداد الآن لتدريب (6000) معلم على المنظومة الجديدة بالمشاركة مع أساتذة كلية التربية، وتم التدريب بالفعل على منظومة الجدارات، وإنتاج بعض من المهارات لعدد من التخصصات.

    وأوضح الجيوشى أنه لابد من تحديد المواصفات والمعايير القياسية ثم وضع المناهج التي تخدم وتنفذ وتتوافق مع هذه المواصفات.

    أكد الجيوشى أثناء الاجتماع أهمية وجود اللائحة أولًا لتحديد شكل النظام وتوضيحه، ثم المناهج التي تترجم هذه اللائحة ومواصفاتها، مشيرًا إلى أنه تم بحث الجدارات التي تتعلق بالتعليم الفني وارتباطها بسوق العمل، والمهارات والسمات العامة التى يكتسبها خريج التعليم الفنى لكى نبنى المناهج الخاصة بهم على أسس صحيحة.

    كما أشار الجيوشى إلى أهمية تواجد المجالات الزراعية والصناعية والتجارية داخل المناهج، منذ المراحل التعليمية الأولى وهو ما يحرص عليه الوزير بالفعل، وان منظومة الجودة تعتمد على المواصفات والمهارات التي اكتسبها الطالب ومدى اتقانه لها، وذلك لتخريج متخصص يصلح لاحتياجات سوق العمل، مضيفًا أن التعليم الفني على مستوى العالم في تطور سريع، لذلك لابد من تغيير المهارات باستمرار لمواكبة احتياجات سوق العمل العالمية والمحلية.

    وفى سياق متصل، أضاف الجيوشى أن الهدف من برنامج دعم وإصلاح التعليم الفنى وتطوير المناهج هو تحسين الأداء بالتعليم الفنى، واستجابة لمتطلبات سوق العمل، وهذا يعمل على حل مشكلة البطالة، ويرفع من قدرة الدولة على الإنتاج، لذلك فالمنظومة تبنى على الجدارات، وتأهيل الطالب أثناء سنوات الدراسة مهنيًا ومعرفيًا ومهاريًا، وأيضًا تطوير الأداء ليصبح على أعلى مستوى من الكفاءة، وأن كل وحدة بالمنهج مسئولة عن إكساب الطالب مجموعة من المهارات تحت مظلة الجدارات الأساسية.

    وفى أثناء الاجتماع تم مناقشة مجموعة من الموضوعات المتعلقة ببحث تطوير المنهج مع الحضور، ومنها كيفية الخروج إلى هيكل مناسب ليتوافق مع احتياجات الصناعة المصرية وسوق العمل؛ وذلك للخروج بمعايير قياسية لوثيقة منهج التعليم الفني في تخصصاته المختلفة ووثيقة لكل تخصص، بحيث تكون المعايير موحدة في كل تخصص في كل مدارس التعليم الفني على مستوى الجمهورية، إضافة إلى أن الجدارات المستهدفة تسعى إلى إكساب الخريج مهارات تنقسم إلى 50% مهارات حياتية، و50% مهارات فنية.

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 17, 2018 7:18 am